كتاب الإبداع | الأسبوع الثالث

الأسبوع الثالث من كتاب الإبداع يأتي بفكرة عملية وممتعة قد تساعد كل مبدع في إنجاز مهامه وترتيب فوضى حياته اليومية.

يفتتح إريك مايزل الفصل بالحديث عن تحدي عظيم: إدارة وقتك ومشاريعك الإبداعية وإيجاد التوازن بين الكثير من الأفكار، والأحلام، والأهداف والمسؤوليات. كلّ مبدع يعيش مع أسرة ممتدة أو يعمل ضمن مؤسسة يدرك جيدًا تفاصيل هذا التحدي ويعاني منه بشكل مستمر. لكي تتفرع للعملية الإبداعية تحتاج تنظيم وقت، وطاقة، وترتيب صارم وقائمة مهام. إنّها مسألة حياة أو موت أن تحتفظ بمنزلك أو مكتبك نظيفًا، وتتذكر كل تفاصيل حياتك وحياة من حولك بلا إفراط أو تفريط.

إنّ كثير من المبدعين يجدون أنفسهم في وضع صعب ومحرجعندما لا يتمكنون من أداء مهامهم بشكل جيد. يشعرون بالانهزام والاكتئاب وتحاصرهم دوامة من الأفكار التي لا تذهب إلى مكان!

اقترح إريك مايزل في هذا الفصل أن نستثمر مبلغًا من المال لاقتناء لوح كتابة قابل للمسح (سبورة بيضاء مثلًا). يستخدم الكاتب أربعة ألواح كتابة قابلة للمسح وهي كالتالي:

واحدة يرسم عليها تقويم لأربعة أشهر

والثانية يكتب عليها رسائل لنفسه

والثالثة للمهام التي ينبغي عليه إنجازها

والرابعة لمتابعة مشاريعه الحالية

مايزل يؤكد: رتّب واقعك، لشعور أفضل وعملٍ أفضل.

بعد الاطلاع على هذا التمرين يقترح عليكم شراء ثلاثة ألواح للكتابة (وجدت هذا النوع اللاصق واستخدمته من فترة من مكتبة جرير). الصقها في مكان ظاهر واستخدم لها مجموعة أقلام: أسود، وأحمر، وأزرق، وأخضر. واجعل لكلّ من الألوان مقابل – شيء مثل مفتاح الخريطة.

كفكرة رئيسية يوصي مايزل بالتالي:

في اللوحة الأولى تقويم شهري أو أسبوعي بما يتناسب مع مهامك، اكتب عليه الأيام أو التواريخ وبداخل كلّ منها رمز أو رقم لمهمة تنوي تحقيقها

اللوحة التالية تحتوي على شرح لهذه الرموز أو الأرقام

اللوحة الثالثة فيها تفصيل لخطوات العمل وكيفية إنجاز هذه المهام والمصادر التي قد تحتاجها

قد تطول القائمة بذكر الترتيبات اللازمة لكلّ لوح. لكن يقترح مايزل حتى وإن كنت لا تملك خطة لاستخدام هذه اللوحة علقها في مكان ظاهر وستكون مغرية كفاية للبدء.

قبل قراءة هذا الفصل اقتنيت اللوحة اللاصقة قبل سنتين تقريبًا بعد أن شاهدتها في أحد المكاتب. أعجبت بطريقة عرض الأفكار واستخدام الرسومات والرسائل المحفزة وأثر ذلك على فريق العمل. انتقلت من مكان عملي والآن أفكر في اقتنائها من جديد في غرفتي. لكنني اخترت الفترة الماضية استخدام أوراق ملاحظات لاصقة بحجم كبير عوضًا عنها. هذه الأوراق كانت مصدر تعجب من زميلات العمل ورفيقة جيدة للتفكير ورسم الخطط. ألصقها على مكتبي وأبدأ بتسجيل المهام أو خطوات المشروع. بعد الانتهاء منها أنا أمام خيارين: ألصقها على الجدار حتى موعد تسليم المشروع أو عرضه، أو أثنيها وألصقها في مذكرة العمل.

.

.

سلسلة كتاب الإبداع مستمرة وبشكل أسبوعي. ويمكنكم متابعتها من خلال مدونتي أو مدونة عصرونية  للصديقة مها البشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *